كشفت نفيديا عن نظام جديد للألعاب المحمولة باسم مشروع شيلد Project Shield. 

يعمل شيلد وهو عبارة عن جهاز ألعاب فيديو محمول على معالج تيجرا 4 يسمح بتشغيل ألعاب ذات جودة عالية مع المحافظة على سهولة الحركة في آن معاً. يستطيع المعالج توفير   جودة فيديو بدقة 4K من خلال  HDMI إلى شاشات العرض الخارجية. ويتضمن أيضاً عمليه معالجة متقدمة للصوت تقول إنفيديا بأنها تنافس التجهيزات الصوتية لأجهزة الكمبيوتر المحمولة، بالإضافة إلى بطارية توفر 09:55 ساعات كوقت للعب أو 24 ساعة من تشغيل الفيديو ذو الدقة العالية.  وتتميز بشاشة 5-بوصة بدقة 720P  بخاصية لمس متعدد وكثافة 294 بكسل ، كما تحتوي على فتحة لبطاقة micro-SD . يشغل شيلد نظام اندرو يد ويشمل تطبيقات غوغل مثل Gmail ومخزن الألعاب.

المميز في جهاز الألعاب هذا أنه ينبغي أن يكون مألوفاً لأي شخص يملك إكس بوكس 360  

بالإضافة إلى دعم جميع الألعاب على أجهزة اندرو يد والألعاب، يمكن لشيلد  تشغيل ألعاب ويندوز PC المجهزة بـبطاقة عرض جي فورسGTX 650 (أو أعلى)  لتربط الجهاز بال واي فاي، وبالتالي السماح للمستخدمين بالوصول إلى مكتبتهم من ألعاب الكمبيوتر، بما في ذلك الألعاب في مكتبة ستيم، حيث تقوم  بالوصول للألعاب على جهاز الكمبيوتر المنزلي وتشغلها من شيلد بشكل افتراضي.

تقول إنفيديا أنها ستضيف دعماً لمحتوى ستييم  من شيلد إلى التلفزيون لاسلكيا، وبهذا ستتمكن من مشاهدة الفيديو واللعب على شاشة التلفزيون دون أسلاك. 

بالطبع، ومع توافر دعم لمنصة أندرو يد القياسية، يؤمن شيلد الوصول إلى مئات الآلاف من التطبيقات التي تتوفر في متجر جوجل للألعاب.

أما بالنسبة للأجهزة الصلبة، لدى شيلد تصميم صدفي مع وحدة تحكم الألعاب المرفقة تحت عرض للجهاز.  لدى وحدة تحكم مقبضان ثنائيا التحكم، وأزرار تحكم ، وأزرار لمهام متعددة – وتبدو مألوفة بالنسبة لأي شخص جرب وحدة تحكم  إكس بوكس ​​360.

للأسف، لم تعلن إنفيديا عن سعر مشروع شيلد، لكنها تقول بأنه سيأتي إلى الولايات المتحدة وكندا في الربع الثاني من هذا العام. وفي كلتا الحالتين، يبدو أن الأمور أصبحت أكثر إثارة بالنسبة لكل من عالم الألعاب المحمولة وألعاب الاندرويد.

من The Verge 

المزيد على موقع إنفيديا