مازال حدث انفجار النيزك  فوق سماء مدينة تشيليابنسك (Chelyabinsk) في جنوبي روسيا في مخيلة العديد ممن تابع الخبر. الأمر لا يتعلق فقط في الكارثة (لم يكن هناك أضرار كبير، فقط بعض الزجاج المكسور هنا وهناك)، ولكن الأمر كان غريباً بعض الشيء لأننا لم نتلق أي تحذير من وكالات الفضاء العالمية أو من الهيئات المسؤولة.

قام أحد الأشخاص بسأل هذا السؤال على موقع Quora “لماذا لم يتم تحذيرنا عن النيزك الذي ضرب روسيا؟“، وقد أتت الإجابة التي حازت على أكبر عدد من الأصوات من روبرت فروست (Robert Frost) مهندس يعمل في وكالة ناسا للفضاء، ومدرب تحكم لرواد الفضاء الجدد.

يقول روبرت في إجابته أن أخر التقارير تشير الى أن النيزك الذي كان حجمه يقارب حجم حافلة، دخل الغلاف الجوي بسرعة تقارب 33 ألف ميل في الساعة (حوالي 14752.32 متر في الثانية) ويتحرك في مسار معاكس للجهة التي تدور بها الكرة الأرضية. بهذه السرعة التي دخل بها النيزك، سيكون مازال ببعد القمر عنا قبل سبع ساعات فقط من دخوله للغلاف الجوي. أضاف روبرت بأنه ليس بإمكاننا مشاهدة نيزك بحجم الحافلة بجانب القمر حتى عبر تيليسكوب هبل الفضائي.

النيزك كان سريعاً جداً. صغيراً جداً. معتماً جداً.

يضيف روبرت أيضاً بأن النيزك دخل الغلاف الجوي من منطقة خالية من السكان في سيبيريا، لا تصل اليها تغطية جيدة من رادارات المراقبة.