قام باحثون في جامعة روتشستر Rochester ومركز Oak Ridge الوطني للأبحاث في الولايات المتحدة بتطوير تكنولوجيا بطارية ليثيون- آيون جديدة لتخفيف خطر الإشتعال. تقوم تكنولوجيا البطاريات الحالية على استخدام قطعة بلاستيك رقيقة للفصل بين الإلكترودات (الأقطاب)، ممايجعلها عرضة للكسر عند الصدم مسببة التلامس بين الالكترودات والاشتعال. تقوم التكنولوجيا الجديدة على استخدام حاجز مصنوع من السيليكا silica التي تصبح أقسى عند الصدم ممايمنع التلامس.

المصدر :
لايوجد المزيد من المقالات